U3F1ZWV6ZTE5NzU2OTEzMjgzX0FjdGl2YXRpb24yMjM4MTg1NzA2ODA=

البروكلي من أعظم الخضروات وهذه هي الفوائد ديالو

 


البروكلي من أهم الخضروات التي تنمو في فصل الشتاء خاصة في العديد من المناطق الباردة، فالبروكلي من الخضروات التي تحمل قيمة غذائية عظيمة للغاية، فهو ينتمي للفصيلة الصليبية مع العديد من المحاصيل الزراعية الأخرى مثل القرنبيط وكرنب بروكسل وغيرها من الخضروات التي تنتمي لنفس الفصيلة الزراعية النباتية، والبروكلي له العديد من الخصائص النباتية والعلاجية والكيميائية، في هذا المقال نتحدث أكثر عن البركلي، حيث نلقي الضوء على أهم هذه الفوائد التي توجد في البروكلي.

المحتوى الغذائي الذي يوجد في البروكلي

البروكلي يحتوي على قيمة غذائية عظيمة للغاية، وذلك لأن البروكلي يوجد به العديد من العناصر الغذائية الهامة للغاية مثل:

  • الفيتامينات المختلفة: يحتوي البروكلي على كمية كبيرة من الفيتامينات خاصة فيتامين ج، خاصة في البروكلي المطبوخ، والذي يساعد على زيادة إمداد الجسم بهذا الفيتامين إلى جانب أن هذه الفيتامين له ضرورة لعمل الجهاز المناعي حيث يعمل كمضاد للأكسدة والعلاج من أمراض القلب والأوعية الدموية ومشاكل عدسة العين وفقر الدم والشرايين وغيرها، كما يساعد كبار السن على النشاط والحيوية والتخلص من التجاعيد حول العينين وفي مناطق مختلفة من الجلد إذا تم تناوله يومياً.
    وقد أكدت الدراسات المختلفة أن البروكلي يحتوي على مجموعة من الفيتامينات الأخرى مثل فيتامينات ب والفولات وفيتامين أ وفيتامين ك وهو الفيتامين الضروري للغاية للمحافظة على صحة العظام والتئام الجروح والشفاء منها وكذلك الحفاظ على احتياجات الجسم من هذا الفيتامين الهام عبر تناول البروكلي يومياً.
  • مضادات الأكسدة: من العناصر الجيدة التي توجد في البروكلي، حيث توجد في البروكلي العديد من مضادات الأكسدة القوية التي تدعم صحة الجسم وسلامة الأنسجة والخلايا في جميع أنحاء الجسم وهي بعض الجزيئات التي تعمل على تثبيط تلف خلايا الجسم والتخلص من الجذور الحرة والمساعدة في تقليل الالتهابات وحماية الجسم من العديد من الأمراض المختلفة.
    وقد أكدت العديد من الدراسات المختلفة ان البروكلي به العديد من المركبات التي تساعد على خفض نسبة مستوى السكر والكوليسترول في الدم والإجهاد التأكسدي وتطوّر الأمراض المزمنة وغيرها من مضادات الأكسدة التي تحافظ على الجسم من السرطانات المختلفة.
  • المعادن المختلفة: البروكلي به العديد من المعادن المختلفة خاصة الكالسيوم والبوتاسيوم وهذه العناصر المعدنية تمد الجسم بالعديد من الفوائد العامة للجسم وخاصة لوظائف الجسم الداخلية.
    مصدر غني بالألياف الطبيعية: البروكلي هو الآخر يحتوي على كمية جيدة للغاية من الألياف الغذائية التي تساعد على تعزيز انتظام حركة الأمعاء وتقليل خطر الإصابة ببعض الأمراض المختلفة مثل الإمساك والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وتقليل خطر الإصابة بالسرطانات المختلفة خاصة سرطان القولون، ويعتبر البروكلي من المصادر التي تعتبر منخفضة السعرات الحرارية، وبالتالي تساعد الألياف التي توجد فيه بالشعور بالامتلاء والشبع وبالتالي تقليل الإفراط في تناول الطعام.

هذه القيمة الغذائية الهامة التي توجد في البروكلي، جعلت من الدراسات العلمية التأكد من أهمية البروكلي للجسم، وهذا ما يمكن معرفته من خلال السطور القليلة القادمة.

ما هي أهم فوائد البروكلي للصحة العامة؟

البروكلي يحتوي على العديد من المحتويات الغذائية الهامة والتي تساعد على تعزيز المناعة، هذا إلى جانب العديد من الجوانب الصحية، وهذا من خلال الفوائد التالية:

خفض مستويات الكوليسترول في الدم
أكدت العديد من الدراسات المختلفة أن استهلاك مشروبات الخضار والفواكه التي تحتوي على البروكلي وخضروات أخرى من نفس الفصيلة مثل الملفوف يساعد على خفض نسبة الكوليسترول الكلي في الجسم، هذا إلى جانب العديد من الفوائد فيما يخص العديد من خفض نسبة الكوليسترول بالدم الخفيف أو المتوسط عند البالغين.

تقليل خطر الإصابة بالسرطان
هناك العديد من الدراسات المختلفة التي تؤكد على أن البروكلي يؤثر في العديد من الجوانب المفيدة خاصة في مرض السرطان، حيث أكدت الدراسات المختلفة التي أكدت على أن البروكلي يعمل على انخفاض خطر الإصابة بالسرطان لدى النساء خاصة قبل انقطاع الطمث، حيث أكدت الدراسات أن انخفاض معدل سرطان الثدي يرتبط بشكل كبير مع تناول البروكلي.

من ناحية أخرى أكدت دراسة شملت حوالي 12 دراسة معملية ونشرتها مجلة متخصصة في أمراض السرطان في عام 2002م أكدت ان البروكلي يعمل على زيادة الحماية من مرض السرطان، وهذا ينطبق على العديد من الخضروات مثل البروكلي والملفوف ونبات الخردل والكرنب وهذا يساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان البروستاتا عند الرجال.

أكدت من ناحيتها أنه يمكن حماية الجسم من خطر سرطان القولون، بسبب تناول الخضروات الصليبية على أن تقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون، وبالتالي فإن الدراسات المختلفة أكدت الحماية من إصابة الجسم بأورام القولون والمستقيم.

ومن ناحيتها أكدت دراسات اخرى تضم 10 تجارب أكيدة نشرت في العام 2013م، على ارتباط تناول الخضروات الصليبية مع انخفاض خطر الإصابة بسرطان المثانة بشكل ملاحظ فيه من قبل العلماء، وقد أكدت العلماء أن البروكلي به العديد من المحتويات التي تساعد على الحماية من انتشار الأورام السرطانية في الجسم.

تقليل خطر الإصابة بالآلام العضلية الليفية
من الضروري معرفة أن البروكلي يساعد على الشفاء من هذا المرض المنتشر خلال السنوات السابقة، فقد أكدت التقارير المختلفة أن الآلام العضلية التي تنتشر في الجسم ويصاحبها الإرهاق، ومشكلات النوم والذاكرة والمزاج، وقد أكدت النتائج المختلفة أن تناول مادة مثل الأسكوربيك تعمل على تقليل الآلام والأعراض المختلفة التي تساعد على تقليل الآلام العضلية الليفية.

التخفيف من الالتهابات في الجسم
يساعد البروكلي على التخلص من الالتهابات في الجسم، حيث أكدت التقارير المختلفة أن الالتهابات في الجسم يمكن التخفيف منها بسبب تناول البروكلي، وبالتالي تساعد على خفض مستويات البروتين المتفاعل في الدم خاصة عند الرجال المدخنين، وبالتالي فغن الأطباء يشيرون على أن البروكلي يساعد على التخفيف من الالتهابات في الدم بسبب هذه المواد.

تحسين حساسية الأنسولين في الجسم
أكدت الدراسات المختلفة ان تناول البروكلي يساعد بدوره على تحسين حالة الإنسولين والحساسية الناتجة عنه في الجسم، وذلك من خلال تناول البروكلي لمدة أربعة أسابيع، وهذا ما يساعد المرضى المصابين بمرض السكري خاصة من النمط الثاني، وبالتالي فإن الأطباء يؤكدون أن العديد من الحالات تم الشفاء من مرض السكري خاصة من النمط الثاني مع زيادة تناول البروكلي.

تقليل خطر إصابة حديثي الولادة بالشلل الدماغي
يعتبر البروكلي من الأطعمة والأكلات المفيدة للغاية بالنسبة للأم الحامل، فقد أكدت العديد من التجارب التي أجريت على الفئران الحوامل بأن مكمّلات خصائص البروكلي ساعدت على تقليل خطر إصابة الفئران الصغيرة بمشاكل الدماغ العصبية، وبالتالي فإن نقص التروية المزمن داخل الرحم، وهذا يعني ان تناول براعم البروكلي خلال فترة الحمل من الأمور الضرورية بالنسبة للأجنة.

البروكلي يساعد على خسارة الوزن والتخلص من السمنة الزائدة
يعتمد أطباء التغذية على العديد من الأنظمة الغذائية الهامة التي تساعد على التخلص من السمنة الزائدة، وقد أدت هذه الأنظمة إلى نجاح الحمية الغذائية للعديد من الحالات خاصة تلك الأنظمة التي تعتمد على الخضروات، ومن أهم الخضروات التي يتم الاعتماد عليها البروكلي والذي يعتبر من ضمن اهم الخضروات الهامة التي تساعد على تقليل نسبة الدهون في الجسم والعمل على حرق الدهون، وكذلك إمداد الجسم بالألياف الطبيعية والشعور بالامتلاء طوال الوقت.

محاذير طبية حول تناول البروكلي

البروكلي يعتبر من الخضروات الهامة للجسم، وهذا واضح من خلال الفوائد الهامة التي تناولناها في النقاط السابقة، لكن في نهاية الأمر فإن كل خضروات مفيدة للجسم قد تكون هناك بعض المحاذير الطبية بشأنها خاصة بما يتعلق بالفئات التي تعاني من الأمراض المختلفة، وقد أكدت التقارير الطبية على أن هناك العديد من المشكلات الصحية تتعلق بتناول البروكلي، وهذه المشكلات الصحية عبارة عن:

  • مشكلات الغدة الدرقية: أكدت التقارير الصحية على ان تناول البروكلي تؤدي للعديد من المشكلات منها زيادة الضرر في الغدة الدرقية عند بعض الأشخاص وبالتالي فإن البروكلي قد يكون ضرراً عليهم، لذلك يحذر الأطباء من عدم الطهي للبروكلي، حيث يجب طهيه بشكل كبير تحت درجة حرارة عالية.
  • التداخل مع بعض الأدوية: هناك العديد من الأدوية التي يحدث لها تداخلاً مع خصائص البروكلي، ومن هذه الأدوية الوارفارين الذي يتفاعل مع النسبة العالية من فيتامين ك وبالتالي فإن تناول البروكلي بشكل كبير مع هذا الدواء قد يؤدي إلى العديد من المشكلات الصحية وتقليل تأثيرها مع تميّع الدم.
  • الحساسية الغذائية: هناك العديد من الدراسات التي تؤكد أن البروكلي له العديد من الأضرار بما يخص الحساسية الغذائية، فهو من الخضروات التي تصيب الجسم بفعل رد تحسسي تجاه العديد من الحالات، خاصة الإصابة بالحساسية بسبب مركبات السالسيلات وهناك تحدث العديد من الأعراض عند الإصابة بهذه الردة التحسسية الخطيرة مثل: الشعور بالوجع في الفم – الحكة الجلدية – السعال- العطس – سيلان الأنف- انتفاخات في الشفاه والوجه – الصفير والأزيز – الغثيان – القيء – الشعور بالدوار – الشرى والطفح الجلدي – الإصابة بالصدمات التحسسية الخطيرة التي قد تهدد الحياة.

هذه الأخطار تحدث للفئات السابقة، وقد ننصح في هذا الصدد البدء في أخذ الاحتياط عند تناول البروكلي، والذهاب للطبيب المختص في حالة وجود أي أعراض خطيرة للغاية، وهو ما يعني أن فئات معينة يمكن أن تواجه أخطار معينة قد تكون خطر على الحياة نفسها، لذلك علينا الحذر عند تناول البروكلي أو اي من الخضروات من الفصيلة الصليبية، وهذا ما أكدته الدراسات المختلفة.

البروكلي من الخضروات التي لها أهمية كبيرة، وتعتبر من الخضروات التي تنمو في المناطق الباردة، وأكلات البروكلي شهيرة في العديد من بلدان العالم، ويتم طبخ هذه الوصفات في هذه البلدان، وقد اشتهر البروكلي أنه أحد الأكلات المغذية المفيدة وقد تعرفنا على أسباب هذا التصوّر وهو تصوّر علمي معروف وقد تأكدنا من هذا من خلال السطور القليلة القادمة.

في هذا المقال، تعرفنا على أهمية البروكلي بالنسبة للصحة العامة، كما تعرفنا على كافة الدراسات العلمية التي تؤكد على ضرورة البروكلي ووضعه في النظام الغذائي اليومي الذي يساعد على تغذية الجسم والاستفادة من الفوائد المختلفة، نسألك الآن هل تحب أكل البروكلي؟

بواسطة: Asmaa Majeed

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة