هل يمكن للراندة أن تتربع على عرش الاشغال اليدوية في المغرب



إن القفزة النوعية والفريدة من نوعها في عالم الأشغال اليدوية وحنين المرء إلى الماضي أنتج نوع من الإزدهار في العديد من الأشياء وخاصة الرندة المغربية حيث نلاحظ في الآونة الآخير كثرة الطلب  للعديد من الناس على تصاميم الراندة وأصبحت الراندة المغربية تعرف إنتشار واسع عند جميع الفئات العمرية بعدما كانت حكرا على الأمهات فقط 

وليس هدا فقط بل حتى الإبداع الدي عرفته الراندة من كثرة الألوان والموديلات والزواقات أصبحت محبوبة ومقبولة بكثرة ومن هدا المنطلق أود أن أخبركم وبكوني شخص محب لفن الراندة بأن نواصل في خلق الكثير والكثير من الأشكال لأن المستقبل إن شاء الله والقادم هو خاص بالراندة لأن العودة للأصل فضيلة وهدا ما نراه وبوادر كدلك واضحة 

لدلك إستعدوا لهدا فالأفضل هو الدي يتقن أي شيء بدون إستتناء  فالمعلمة المحترفة هي التي تبحث ولا تتتوقف هي التي تسأل أكثر تتواضع أكثر 


هل يمكن للراندة أن تتربع على عرش الاشغال اليدوية في المغرب هل يمكن للراندة  أن تتربع على عرش الاشغال اليدوية  في المغرب بواسطة randa oum imran في 2:06:00 م تقييم: 5

هناك تعليق واحد :

صور النموذج بواسطة Jason Morrow. يتم التشغيل بواسطة Blogger.